الشرق الاوسط للتوظيف والاستشارات والتدريب ذ.م.م

مقابلة اولية على الهاتف

تلجأ بعض الشركات لإجراء مقابلة أولية على الهاتف, و ذلك لأسباب عدة منها تقدم عدد كبير للوظيفة, مما يجعل الشركة تصفي المتقديمن إلى عدد أقل تطلبهم للمقابلة الشخصية, أو قد تكون الشركة في الخارج, فتجري بعض المقابلات المبدئية على الهاتف, حتى تقرر إذا ما كان هناك قبول مبدئي لاستدعاء الأشخاص لإجراء المقابلة, أو إرسال أحد المسؤولين فيها لإجراء المقابلات الشخصية, و قد تكون بعض الشركات تطلب موظفين لخدمات الإجابة على الهاتف, فمن المرجح أن تجري مقابلاتها على الهاتف, لذلك عليك الاهتمام بهذه المقابلة الهاتفية قدر الإمكان, فهي ما يصل بك للحصول على مقابلة شخصية ومن ثم الحصول على وظيفة, و فيما يلي بعض النصائح التي تساعدك للنجاح في المقابلة الهاتفية:-

قبل المقابلة الهاتفية

    يحدد عادة موعد عبر الايميل لإجراء المقابلة, و الهدف منه أن تكون جاهزا في هذا الوقت و في مكان مناسب, لذلك عليك أن تقترح الوقت الأنسب لك إذا ما طلب منك تحديد الوقت بنفسك, و إذا كان الوقت محددا من قبل من سيجري المقابلة وكان من الصعب عليك أجرائها فيه, فطلب بكل أحترام تغيير الموعد إلى موعد محدد, و اقتراح فترة طويلة إذا لم يناسب الموعد الذي حددته.
    اختر مكان مناسب لإجراء المكالمة, هادئ, و الشبكة جيدة و الإشارة قوية إذا كنت تجري المقابلة من الهاتف الخلوي, و كذلك أن يكون مناسبا لك من الناحية النفسية, لتجري المكالمة فيه.
    ضع سيرتك الذاتية في المكان الذي ستجري المقابلة فيه, وقريبة من متناول يدك, فمن الممكن أن تستفيد منها في تذكر بعض التواريخ, أو أسماء المواقع او العناوين.
    حضر قلم ومجموعة من الأوراق لتسجيل المعلومات المهمة خلال الحديث على الهاتف (أثناء المقابلة).
    ابعاد كل مصادر الازعاج, الأطفال, الحيوانات الأليفة, الأجهزة الخلوية والهواتف, غير ذلك الذي ستستخدمه في المكالمة.
    تأكد من أنك لن تقطع المكالمة لأي سبب مثل انتهاء شحن الهاتف, لذلك كن مستعدا بشكل جيد قبل المكالمة.

أثناء المقابلة الهاتفية

    لا تأكل, لا تشرب, لا تدخن, ولا تمضغ العلكة.
    حاول أن تحافظ على ابتسامتك طوال الوقت, فهي ستجعل صوتك أكثر وضوحا على الهاتف.
    حاول السيطرة على التوتر قدر الإمكان, فهو سيظهر في صوتك, حتى ولو لم يراك المقابل.
    اجعل كأس الماء بالقرب منك, و اشرب إذا أحسست بالحاجة إلى ذلك, و لكن دون أن يشعر الطرف الأخر على الهاتف.
    سجل القدر الأكبر من الملاحظات, و أهم ما يمكن تسجيله, هو اسم المقابل, الذي سيعرفك بنفسه أول المكالمة.
    خاطب المتصل باللقب و اسم العائلة, و لا تستخدم الاسم الأول إلا إذا طلب منك الشخص الذي يجري المقابلة ذلك بإلحاح.
    تكلم ببطء مقبول, واستخدم اللهجة البيضاء الذي يمكن أن يفهمها أي شخض, أي الأقرب إلى الفصحى, و ليس الفصحى التي لا تلقى استحسانا في العادة, إلا إذا كان المقبل يستخدمها.
    خذ وقتا قبل الإجابة على أي سؤال, وقت معتدل, فهذه المهلة مقبولة.
    اعتمد الإجابات القصيرة و الغنية بالمعلومات, فالمقابلة الهاتفية لا تقبل الإسهاب في الإجابة.

قبيل و بعد انتهاء المقابلة الهاتفية

    احرص على شكر الشخص الذي أجرى المقابلة, وعبر عن اهتمامك بالوظيفة بصورة لائقة.
    أعد تنظيم و كتابة ملاحظاتك التي كتبتها بإجاز أثناء المقابلة, بصورة تفصيلية و واضحة تفهمها في حال عدت إليها بعد وقت.
    لا تهمل تفقد بريدك الإلكتروني بشكل مستمر, و احرص على أن يبقى هاتفك متاحا في المدة القادمة, فقد تتلقى الرد على هاتفك أو بريدك الإلكتروني.